من هو الصحابي الذي تستحي منه الملائكه

من هو الصحابي الذي تستحي منه الملائكه

من هو الصحابي الذي تستحي منه الملائكه؟ فهي قصةٌ من أعجب قصص السلف الصالح، حيث تزخر سيرة الصحابة بالكثير من القصص التي نستدل منها على أن الدين والأخلاق لا ينفصلان عن بعضهما بعضًا، ومن تلك الدرر يعرض موقع ويكي السعودية سيرة الصحابي الذي استحت منه الملائكة، وشهد له الرسول الكريم بحُسن الخلق، كما يتطرق إلى بيان تفاصيل حياته التي لا بد أن يعلمها كل مسلم.

من هو الصحابي الذي تستحي منه الملائكه

الصحابي الذي تستحي منه الملائكة هو سيدنا عثمان بن عفان رضي الله عنه، وهي من القصص التي ينال منها ممن يُمعن النظر والدراسة في سير الصحابة الأجلاء عبرًا ودروسًا لا تنتهي، ويعلم جيدًا أنها جزءٌ مهمٌ في هذا الدين فالصحابة رضوان الله عليهم سعوا بأقصى جهدهم حتى يكونوا خير واجهة له.[1]

حيث إن ذلك لم يكن مجرد قولٍ عابرٍ أو حتى مجاز، بل هي شهادة حقيقية نطقها اللسان الشريف للنبي محمد -صلى الله عليه وسلم- الذي لا ينطق عن الهوى، ولا يجامل أحدًا في دين الله، وعلى إثر ذلك، فإن تلك الشهادة هي من الله -عز وجل- لعبده عثمان بن عفان جزاءً لحسن عمله، ومن زمرة الأحاديث التي نستدل بها، ونتأكد نذكر ما يلي:

عن عائشة رضي الله عنها قالت: كانَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ مُضْطَجِعًا في بَيْتِي، كَاشِفًا عن فَخِذَيْهِ -أَوْ سَاقَيْهِ- فَاسْتَأْذَنَ أَبُو بَكْرٍ، فأذِنَ له وَهو علَى تِلكَ الحَالِ، فَتَحَدَّثَ، ثُمَّ اسْتَأْذَنَ عُمَرُ، فأذِنَ له وَهو كَذلكَ، فَتَحَدَّثَ، ثُمَّ اسْتَأْذَنَ عُثْمَانُ، فَجَلَسَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وَسَلَّمَ وَسَوَّى ثِيَابَهُ -قالَ مُحَمَّدٌ: وَلَا أَقُولُ ذلكَ في يَومٍ وَاحِدٍ- فَدَخَلَ فَتَحَدَّثَ، فَلَمَّا خَرَجَ قالَتْ عَائِشَةُ: دَخَلَ أَبُو بَكْرٍ فَلَمْ تَهْتَشَّ له وَلَمْ تُبَالِهِ، ثُمَّ دَخَلَ عُمَرُ فَلَمْ تَهْتَشَّ له وَلَمْ تُبَالِهِ، ثُمَّ دَخَلَ عُثْمَانُ فَجَلَسْتَ وَسَوَّيْتَ ثِيَابَكَ، فَقالَ: أَلَا أَسْتَحِي مِن رَجُلٍ تَسْتَحِي منه المَلَائِكَةُ![رواه مسلم].

اقرأ أيضًا: من هو الصحابي الذي رأى المسيح الدجال

نسب عثمان بن عفان

عثمان بن عفان بن أبي العاص بن أمية بن عبد شمس القرشي الأموي، كما أنه قد نال وقت الجاهلية كنية أبي عمرو، وجدير بالعلم أن عثمان بن عفان -رضي الله عنه- يجتمع مع الرسول -صلى الله عليه وسلم- في نسبه من ناحية الأم، حيث إن أمه أروى بنت كريز بن حبيب بن عبد شمس بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة، وهي تكون ابنة عمة الرسول.

اقرأ أيضًا: من هو الصحابي الجليل الذي ذكر اسمه في القران الكريم

وصف عثمان بن عفان

ذكر العلماء وصفًا قريبًا للصحابي الجليل عثمان بن عفان، وكانت من ضمن تلك المواصفات أنه قوي وضخم البنية وطويل الأطراف، لكن طوله كان متوسطًا، كما أن ملامح وجهه كانت جميلة، وقد كان يكسوه لحية طويلة.

اقرأ أيضًا: من هو الصحابي الذي رأى جبريل مرتين

صفات عثمان بن عفان

في إطار الحديث ومعرفة من هو الصحابي الذي تستحي منه الملائكه الذي اتضح أنه عثمان بن عفان، لا بد أن نسلط الضوء على بعض صفاته التي كانت أولى العوامل التي جعلته يفوز بهذه المكانة، وفي هذا الصدد وبشكلٍ بديهيٍ، فإن أولى صفاته أنه كان حييّ، أي أنه شديد الحياء لدرجة كبيرة حتى قبل دخوله الإسلام؛ هذا يعني أن الحياء كان متأصلًا فيه، كما أنه -رضي الله عنه- عرف بالكرم، وعلى عكس كثيرٍ من الناس في ذلك الوقت كان محبوبًا.

اقرأ أيضًا: من هو الصحابي الذي ختم القرآن في ركعة واحدة

قصة إسلام عثمان بن عفان

أسلم عثمان -رضي الله عنه- في نفس الوقت الذي أسلم فيه طلحة بن عبيد الله، هذا عندما سمعا آيات القرآن الكريم، وتعرفا على مبادئ الإسلام، حتى إنه يحكي للنبي -صلى الله عليه وسلم- قائلًا:

“يا رسول الله، قدمت حديثًا من الشام، فلما كان بين معان والزرقاء، فنحن كالنيام فإذا منادٍ ينادينا: أيها النيام هبُّوا، فإن أحمد قد خرج بمكة. فقدمنا فسمعنا بك“.

نرشح لك قراءة هذه المقالات:

مواقف عثمان بن عفان بعد الإسلام

بعد أن دخل عثمان بن عفان رحاب دين الإسلام انطلق بروح مؤمنة راغبة في رضا الله بكل ما أوتيت من قوة، وجهد ومال، كان يشد من أزر المسلمين المستضعفين، كما أنه عمل على دعوة الناس إلى دين الله، أما الجانب المهم في حياة كل صحابي هي مشاركته في الغزوات، التي لم ينسل سيف عثمان بن عفان في أيٍ منها عدا غزوة بدر، التي بقي فيها، وذلك بأمر من المصطفى -صلى الله عليه وسلم- وذلك لمرض ابنته.

أما باقي الغزوات، فكان حاضرًا مقدامًا مدافعًا عن دين الله باسم الله، ومن أمثلتها غزوة أحد، وذات الرقاع، وغطفان فضلًا عن غزوة تبوك التي كان له دورًا كبيرًا فيها، إذ قام بتجهيز جيش العسرة آنذاك.

اقرأ أيضًا: من هو الصحابي الذي دعا له النبي بكثرة المال والولد

تولي عثمان بن عفان الخلافة

تعد واحدة من أهم مراحل عثمان بن عفان هي توليه الخلافة، فكان ثالث من تولى الخلافة بعد أبي بكر الصديق وعمرو بن الخطاب رضي الله عنهما، وذلك في عام 24 من الهجرة، وهي مرحلة خلافة استمرت طيلة 12 عامًا شهد فيها المسلمون الكثير من الإنجازات والأعمال العظيمة، ومنها:

  • كان أول من أنشأ أسطولًا بحريًا للمسلمين.
  • فتح كثيرًا من البلدان، ونشر فيها الإسلام والتي من بينها طرابلس، وقبرص، وبعض بلدان إفريقيا.
  • عمل على توسعة الحرمين الشريفين.
  • نسخ القرآن الكريم وتوزيع تلك النسخ على مختلف البلدان.

اقرأ أيضًا: من هو الصحابي الذي دفن مع حمزة بن عبدالمطلب في قبر واحد

وفاة عثمان بن عفان

حيث إن عثمان بن عفان استشهد صائمًا قارئًا للقرآن، حيث تم قتله بواسطة جماعة في منزله، ليتم دفنه بجوار حبيبه ورفيقه المصطفى في البقيع.

مقالات متعلقة بالصحابة

نقدم فيما يلي مقالات متعلقة بالصحابة:

بالوصول إلى هذه النقطة يكون قد اخُتتم الحديث الذي تم من خلاله معرفة من هو الصحابي الذي تستحي منه الملائكه، والذي اتضح من خلاله كم هي عظيمة سيرة عثمان بن عفان، وكم قدم لدينه، ولم يبخل ليفوز برضا ربه وجنته.

أسئلة شائعة

  • من هو الصحابي الجليل الذي لقب بذي النورين؟

    الصحابي الذي لقب بذي النورين هو عثمان بن عفان لأنه تزوج ابنتي رسول الله أم كلثوم ورقية.

  • كم عمر عثمان بن عفان عندما استشهد؟

    كان عمر عثمان بن عفان وقت استشهاده 82 عامًا.

  • هل انجب عثمان بن عفان من بنات النبي؟

    نعم أنجب عثمان بن عفان من ابنة النبي رقية ولدًا اسمه عبد الله.

المراجع

  1. ^ dorar.net , الصحابي الذي تستحي منه الملائكه , 04/06/2024

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إنضم لقناتنا على تيليجرام